الرباط تحتضن المهرجان الدولي للمعاهد المسرحية

الرباط – يشكل المهرجان الدولي للمعاهد المسرحية الذي انطلقت فعالياته مؤخرا بمسرح محمد الخامس بالرباط، حدثا فنيا وثقافيا يندرج في إطار برنامج “الرباط عاصمة للثقافة الأفريقية”.

وعرضت مساء الأحد بمسرح محمد الخامس مسرحية “أبي رائع” من جامعة الفنون أوترخت الهولندية، وفي نفس الفضاء تم إثر انتهاء العرض الهولندي عرض مسرحية “شرخ”، لكلية الآداب واللغات والفنون جامعة ابن طفيل بالقنيطرة المغربية، وتتواصل بقية العروض بشكل يومي لعشاق المسرح علاوة على الورشات والندوات وغيرها من الفعاليات.

 

المهرجان يندرج في إطار النهوض بالفنون المسرحية ودعم الحوار الثقافي بين المواهب الشابة المغربية ونظيراتها الأجنبية

المهرجان يندرج في إطار النهوض بالفنون المسرحية ودعم الحوار الثقافي بين المواهب الشابة المغربية ونظيراتها الأجنبية

 

ويسعى المهرجان الذي تنظمه جمعية إيسيل للمسرح والتنشيط الثقافي تحت رعاية الملك محمد السادس، إلى غاية التاسع من نوفمبر الجاري، لأن يكون منصة للقاء والتكوين والتبادل الفني المسرحي بين المتخصصين في الفنون من خريجي وأساتذة المعاهد العليا للفن المسرحي عبر العالم.

وقال المندوب العام لتظاهرة الرباط عاصمة للثقافة الأفريقية، محمد بنيعقوب، في كلمة خلال افتتاح هذه التظاهرة، إن هذا الحدث الثقافي “يندرج في إطار النهوض بالفنون المسرحية ودعم الحوار الثقافي بين المواهب الشابة المغربية ونظيراتها الأجنبية”.

وأضاف بنيعقوب، وهو مدير الفنون بوزارة الشباب والثقافة والتواصل، أن قطاع الثقافة يروم “خلق جسور فنية بين طلبة مختلف المعاهد العليا للمسرح من خلال تقديم منجزاتها المسرحية في إطار المهرجان الذي سيتميز أيضا بتنظيم ندوات تهم التربية الفنية وورشات لفائدة الشباب المولعين بالمسرح وطلبة الفنون بتأطير من خبراء مغاربة وأجانب”.

من جانبه، نوه رئيس جامعة محمد الخامس الرباط، محمد غاشي، بالإنجاز الجديد الذي بلغته الشراكة بين الجامعة وجمعية إيسيل وجمعية خريجي الجامعة، مبرزا التزام المؤسسة التي يترأسها بالمساهمة في الإشعاع الثقافي الوطني وتثمين الرموز الثقافية المغربية من خلال المسرح والأدب والموسيقى والسينما والفنون التشكيلية.

وشدد غاشي على أنه في أعقاب الوباء الذي عانى منه العالم، هناك حاجة إلى “إعادة استقطاب جميع المواهب التي ستجعل من الممكن إحداث وبناء الديناميات المطلوبة للتغيير الإيجابي، وذلك على الرغم من الصعوبات الدولية”.

كما أكد أن برمجة النسخة الثامنة من المهرجان تتميز بتنوع آفاق وجنسيات المشاركين، فضلا عن الخدمات المتنوعة والأنشطة الموازية التي ستشارك فيها جامعة محمد الخامس.

من جانبه، عبر مدير المهرجان الدولي للمعاهد المسرحية، سعيد أيت باجا، في كلمته عن عميق شكره لمختلف الجهات المعنية التي تشارك في إنجاح النسخة الثامنة للمهرجان.

وأشار في تصريح له إلى “انفتاح المهرجان على الجامعة من خلال ورشات عمل يقدمها أساتذة مرموقون لفائدة الطلبة، وذلك من خلال العروض التي ستتاح لهم الفرصة لاكتشافها بمسرح محمد الخامس وبجامعة محمد الخامس”.

Thumbnail

وتشارك في المهرجان الدولي للمعاهد المسرحية هذه السنة عشرات من العروض المسرحية تقدمها معاهد عليا للفن المسرحي من دول عدة كأكاديمية المسرح إيفردينغ بميونيخ من ألمانيا، والمعهد الوطني للفنون والعمل الثقافي بأبيدجان من جمهورية كوت ديفوار، وأكاديمية الفنون بالقاهرة (مصر)، والمدرسة العليا للفن المسرحي بمدريد (إسبانيا)، والمعهد العالي للفنون موري كانتي بدوبريكا من غينيا، وأكاديمية المسرح صوفيا أمندوليا بروما (إيطاليا)، وكلية الآداب واللغات والفنون جامعة ابن طفيل بالقنيطرة (المغرب)، وجامعة الفنون أوترخت من هولندا وأكاديمية ديميتري بسويسرا.

ويترأس لجنة تحكيم هذه السنة محمد بوبو، الكاتب المسرحي المغربي، والكاتب العام للرابطة الأفريقية للمعاهد المسرحية، والأستاذ الباحث ورئيس شعبة التنشيط الثقافي سابقا بالمعهد العالي للفن المسرحي والتنشيط الثقافي بالرباط.

وتضم اللجنة في عضويتها كلا من ريجينا جول، الأمينة العامة للرابطة الأوروبية للمعاهد المسرحية ألمانيا؛ ورولف ألمي، سينوغراف من النرويج؛ وفاطمة مقداد، أستاذة بالمعهد العالي للفن المسرحي والتنشيط الثقافي بالرباط، ومحمود بلحسن، ممثل ومخرج وأستاذ التعليم الفني ورئيس مؤسس مهرجان الدراما بمكناس، وعبداللطيف فردوس، كاتب مسرحي ومخرج مغربي.

وسيتم خلال المهرجان تنظيم ورشات فنية خاصة لفائدة الطلبة والشباب المغربي العاشق للمسرح بتعاون مع جامعة أوترخت (هولندا)، وأكاديمية المسرح صوفيا أمندوليا بروما (إيطاليا)، ومدرسة السيرك لوس (إسبانيا).

يشار إلى أن هذه الدورة تنظم بشراكة مع وزارة الشباب والثقافة والتواصل (قطاع الثقافة)، ومسرح محمد الخامس، جامعة محمد الخامس والمكتب الوطني المغربي للسياحة.

https://alarab.co.uk/

Thumbnail

عن إعلام الهيئة العربية للمسرح