وزراء الثقافة العرب يعتمدون العاشر من يناير يوماً عربياً للمسرح يحتفى به في كل الدول العربية. إسماعيل عبد الله: لقد حمل هذا اليوم وعلى مدار السنوات الماضية رسائل تسطر حكمتها بماء الذهب، وهي رسائل عالمية المستوى إنسانية المحتوى.

 

وزراء الثقافة العرب يعتمدون العاشر من يناير يوماً عربياً للمسرح يحتفى به في كل الدول العربية.

إسماعيل عبد الله: لقد حمل هذا اليوم وعلى مدار السنوات الماضية رسائل تسطر حكمتها بماء الذهب، وهي رسائل عالمية المستوى إنسانية المحتوى.

منجز جديد حققته الهيئة العربية للمسرح والمسرحيون العرب، إذ أن وزراء الثقافة العرب وفي ختام انعقاد الدورة الثانية والعشرون (22) لمؤتمر الوزراء المسؤولين عن الشؤون الثقافية في الوطن العربي، بدبي 19-20 كانون الأول/ ديسمبر 2021 اعتمدوا التوصية التالية:

التوصيــــــة رقم 26

اعتماد العاشر من يناير يوما عربيا للمسرح يحتفى به في كل الدول العربية. ويكون مناسبة لتقييم الجهود التي تبذلها الدول العربية لتطوير الفن المسرحي، والتذكير بالقضايا الإبداعية التي تشغل الفنانين المسرحيين العرب.

تأتي هذه التوصية الهامة بتعاون وتضافر الجهود بين الهيئة العربية للمسرح والمنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم (أليكسو)، وبعد كلمة ألقاها الأمين العام للهيئة إسماعيل عبد الله في اليوم الأول من أعمال هذا المؤتمر الذي عقد في رحاب إكسبو 2020 شملت مفاصل الحياة المسرحية التي تعمل الهيئة العربية للمسرح على تفعيلها بتوجيه ودعم كبيرين من صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، وقد قال في كلمته:

نلتقي اليوم ونحن على مقربة من احتفالنا باليوم العربي للمسرح الذي كرسه المجتمعون في المؤتمر التأسيسي للهيئة عام 2008 ومن يومها صار هذا اليوم موعدا لفعاليات مهمة، أبرزها إلقاء أحد رموز المسرح العربي سنوياً رسالة اليوم العربي للمسرح والتي تعتير محطة مهمة للمراجعة والتنوير، وقد تناوب على كتابتها والقائها (يعقوب الشدراوي، سميحة أيوب، عز الدين المدني، يوسف العاني، سعاد عبد الله، ثريا جبران، سلطان بن محمد القاسمي، يوسف عايدابي، زيناتي قدسية، حاتم السيد، فرحان بلبل، سيد أحمد اقومي، خليفة العريفي)، ويلقيها في العاشر من يناير 2022 رفيق علي أحمد، إننا وبمعيتكم ورعايتكم يمكن أن نجعل من هذا اليوم حدثاً عربيا هاماً، ونقطة انطلاق سنوية لفعاليات تنظم على مدار العام، نعمل معكم على ترقيتها وتنظيمها ضمن رؤى استراتيجية فاعلة.”

وقد صرح الأمين العام إسماعيل عبد الله بمناسبة هذه التوصية قائلاً:

هي الأمانة التي شرفنا بها سيدي صاحب السمو، وها هو ذلك اليوم الأغر العاشر من يناير  الذي نحتفل به كل عام منذ 2008 قد تم اعتماده من قبل الوزارات المعنية بالشأن الثقافي، لقد حمل هذا اليوم وعلى مدار السنوات الماضية رسائل تسطر حكمتها بماء الذهب، وهي رسائل عالمية المستوى إنسانية المحتوى.

وأضاف إسماعيل عبد الله: إننا نقدر بكل الاحترام التعاون المثمر بين الهيئة وأليكسو وإدارة الثقافة في جامعة الدول العربية، إذ تأتي هذه التوصية بعد شهر من توصية وزراء التربية العرب قبل شهر اعتماد “استراتيجية تنمية وتطوير المسرح المدرسي كإطار عربي مشترك، وأقول للمسرحيين العرب بأن اليوم العربي للمسرح هو يومكم الذي يزهو بكم وبإبداعاتكم، وبهذه المناسبة أقول بأن جهود المسرحيين العرب من خلال هيئتهم لا بد أن تؤتي ثمارها ولا بد أن نصنع معاً الأجمل في قادم الأيام.

 

عن إعلام الهيئة العربية للمسرح

مسابقات الهيئة العربية للمسرح


This will close in 20 seconds