واقع الإنتاج المسرحي في مجلة «المسرح»

صدر عن دائرة الثقافة في الشارقة العدد 35 (أغسطس) من مجلة «المسرح» الشهرية، مشتملاً على مجموعة متنوعة من الحوارات والمقالات والتقارير والرسائل.
في باب «مدخل» استعرضت المجلة مسيرة «ملتقى الشارقة لأوائل المسرح العربي» بمناسبة الذكرى العاشرة لتأسيسه (2012 – 2022)، وواكبت التحضيرات الجارية لاستقبال الدورة التاسعة من مهرجان المسرحيات القصيرة في سبتمبر المقبل، كما تابعت زيارة وفد الهيئة العربية للمسرح إلى المملكة المغربية في إطار الإعداد للدورة الثالثة عشرة لمهرجان المسرح العربي التي تنظم في يناير المقبل بالدار البيضاء. واستطلعت المجلة، في الباب نفسه، عدداً من الفنانين حول واقع الإنتاج المسرحي في الدولة من حيث موارده وإمكاناته الكائنة والممكنة.
في «بقعة ضوء» طرحت المجلة سؤالاً على عشرة مسرحيين عرب، من أجيال مختلفة، عن سر تمسكهم بـ «أبو الفنون» برغم التحديات التي ترافق صناعته، وتقديمه، والتنقل به، لاسيما في البلاد العربية؟
وتضمن «قراءات» تعليقات نقدية حول جملة من العروض المسرحية العربية، إذ قرأ رياض موسى سكران تداخل الشعري والدرامي في المسرحية الإماراتية «مجاريح» التي كتبها إسماعيل عبدالله وأخرجها محمد العامري، وكتب عبيدو باشا عن إشكاليات الإخراج والتمثيل في المونودراما اللبنانية «فولار» نص ديمتري ملكي وإخراج شادي الهبر، وتطرق محمد ناصر المولهي إلى المضمون وتجلياته البصرية في العرض التونسي «على هواك»، أحدث أعمال المخرج توفيق الجبالي، وتحدث أحمد خميس عن الحدود الغائمة بين الجد والهزل في عرض «ليلة القتلة» للمخرج المصري صبحي يوسف، وتحت عنوان «آخر مرة: الحياة لعباً.. ومأساة» جاءت قراءة حاتم التليلي للعمل الجديد للكاتبة والمخرجة التونسية وفاء الطبوبي، بينما كتب شريف الشافعي عن الخبرة التجريبية في تواصل العرض مع الجمهور انطلاقاً من مشاهدته مونودراما «كل حاجة حلوة» تأليف دنكان ماكميلان وترجمة وإخراج المصري أحمد العطار.
وخصص باب «حوار» لمقابلة أجراها عبدالكريم الحجراوي مع المسرحي المصري الرائد أحمد إسماعيل.

 

https://www.alittihad.ae/

 

عن إعلام الهيئة العربية للمسرح

مسابقات الهيئة العربية للمسرح


This will close in 20 seconds