ندوة عن المسرح الملحمي الألماني والرؤية العراقية

 

دوة عن المسرح الملحمي الألماني والرؤية العراقية

ضيّفت دار المأمون للترجمة والنشر وعلى قاعة طارق العبيدي في مقر الدار الدكتور بهاء محمود علوان الجنابي للحديث عن كتاب (المسرح الملحمي الألماني برؤية عراقية) وهو من الإصدارات الحديثة للدار، وتأتي أهمية هذا الكتاب بسبب خصوصية موضوعه المتعلق بالمسرح كونه أهم الفنون جميعًا وأقدمها إذ ابتدأ قبل 5000  سنة وارتبط بطقوس المعابد في الحضارات الإغريقية واليونانية متخذًا شكل التراجيديا. وأوضح الجنابي في بداية حديثه أن مفردة الملحمي لا علاقة لها بالبطولة إنما كون الممثل ساردا للأحداث وهو ما يناقشه الكتاب. مؤكداً أن (برشت الذي يتناوله الكتاب عرف باستفادته من الموروث الشعبي الآسيوي والشرقي وتوظيفه في تبني قضيته السياسية من خلال عروضه المسرحية لهذا عرف عن المسرح البرشتي أنه مسرح ثوري، تعليمي، جدلي). ثم تطرق إلى أهم صفات المسرح البرشتي وحرصه على إبقاء الجمهور يقظًا لإيجاد الحلول. أما عراقيًا فأوضح أن (أول من نظر ودعا وعمل ووظف المسرح البرشتي في العراق هو الفنان إبراهيم جلال، لكن أفضل من برع فيه وفهمه بأصوله هو عوني كرومي بسبب قربه من المسرح الألماني وإتقانه للغة).

وقد شهدت الندوة تفاعلًا كبيرًا من جمهور الحاضرين مع طروحات الجنابي فأغنوا الحوار بالأسئلة والنقاشات. ويذكر أن الجنابي سبق أن أغنى مكتبة دار المأمون بكتبٍ أخرى مترجمة عن اللغة الألمانية منها (فضاءات أدبية)، وكتاب (الحرية القاتلة) الذي صدر مؤخرًا.

 

بغداد – الزمان

https://www.azzaman.com/

عن إعلام الهيئة العربية للمسرح

مسابقات الهيئة العربية للمسرح


This will close in 20 seconds