أخبار عاجلة

مهرجان القاهرة الدولي للمسرح التجريبي يعلن عن مفاجآت سارة في الدورة الجديدة

ورش تدريبية عن التهريج وأنماط الأداء وتكنولجيا الخشبة وتشريح الشخصية

واصلت إدارة مهرجان القاهرة الدولى للمسرح التجريبى جهودها لجعل الدورة الجديدة ،التى ستنطلق يوم 14 الشهر المقبل، دورة متميزة ومحتشدة بالفعاليات، من عروض وندوات وورش تدريبية.

إدارة المهرجان برئاسة د. جمال ياقوت أعلنت عن عدة مفاجآت سارة لكل محبى المسرح، حيث سيتم تنظيم مجموعة من الورش المهمة خلال فعاليات المهرجان التى ستستمر ستة أيام تحت رعاية الفنانة د. إيناس عبدالدايم وزيرة الثقافة.

من بين هذه الورش تقدم جاردي هاتر ورشة بعنوان “فنون التهريج” قائمة علي التدريب علي فنون الارتجال وطرح أفكار

لتطوير قصة تحمل مفاجأة للجمهور ، وتقوم المدربة بتلك الورشة بتدريبات مكثفة علي الأداء الصوتي و الأداء الحركي للجسم ،بالإضافة لتمارين كثيرة في الاسترخاء ، وتطلب من الحاضرين إحضار أفكارهم وإكسسواراتهم وأزيائهم من الملابس المختلفة لديهم ، لتلقي نظرة عليها وتقوم بتوظيفها .

الورشة تحمل في مضمونها فكرة مهمة للغاية وهي : ( من السهل أن تكون معقدا، لكن أن تكون بسيطا فهذا هو المقعد) ، فالمهرج يحتاج إلى أفكار واضحة ومنطقية وجذرية ومفاجئة ربما تكون بسيطة من خارجها لكنها تحمل الكثير من العمق بداخلها .

المدربة جاردي هاتر قدمت من قبل ( 9 ) عروض مهرج للمسرح وعرضا للسيرك ، ومنذ عام ١٩٨١ قدمت ما يقرب من ( ٣٧٠٠ ) عرض في ( ٣٤ ) دولة ، وحصلت على ( 19 ) جائزة دولية ومحلية .

كما يقدم المخرج جون فريمان ورشة بعنوان ” إبداع المشهد التمثيلي ” ، والتقديم لتلك الورشة سيكون متاحا للمحترفين والهواة ، وخلال الورشة سيتم تشجيع المشاركين على اكتشاف الكثير من العناصر الابداعية بداخلهم ، حيث سيتفاعل المشاركون مع ستة أنماط للأداء وهي : ( التقليد، الإشارة، التعبير، الاستعارة، الوصف ، الواقع ) .

جون فريمان هو استاذ للمسرح بجامعة هدرسفيلد (المصنفة ضمن أفضل 30 جامعة تدرس الفنون المسرحية في جميع أنحاء العالم)، وهو حاصل على الدكتوراه من جامعة برونيل بلندن ، كما أنه أستاذ في المسرح في جامعة نوتردام بأستراليا الغربية ، وله سلسلة من الكتب والمقالات الموسعة عن تدريب الممثلين وهو أيضاً حاصل على الزمالة من الجمعية الملكية للفنون وأكاديمية الفنون العليا ، وقام بتعليم وإخراج الكثير من العروض الفنية في عشرات البلدان، كما تم نشر الكثير من أعماله في المجلات الدولية .

أماالكسندر يانس  فيقدم ورشه بعنوان ” تكنولوجيا خشبة المسرح ” والتي يتم توجيهها خصيصا لفناني المسرح من مخرجين ومدربين ومصممين، وكذلك فناني الرسوم المتحركة ولكل من يريد توسيع آفاقه واكتساب خبرات جديدة، وكذلك مشاركة خبراته الخاصة، على ألا يزيد عدد المشاركين في الورشة عن 10 متدربين كحد أقصى.

الكسندر يانس من مواليد 1982 ، وهو من رواد الإعداد المرئي وتصميم وتركيبات الوسائط المتعددة بالمسرح ، ويستخدم الكسندر اساليب التكنولوجيا الجديدة في إنشاء و تصميم و تصوير واستخدام المجسم ثلاثي الأبعاد والواقع الافتراضي وربطها بالتقنيات التناظرية والتقنية والبصرية، و هو ايضا احد مؤسسي موقع (kilku.com collective ).

وتقدم المخرجة والمنتجة اللبنانية لينا خوري ورشة بعنوان : ( كيفية التحضير لتجربة أداء ) ، بحيث تعمل الورشة على تدريب المشاركين لتقديم مونولوج ناجح للكاستينج،وسيكون التركيز على فهم النص والهدف منه ،وكيفية تجسيد الشخصية وإبراز الموهبة والمؤهلات المميزة للممثل، وكذلك كيفية إستعمال الجسد والصوت ، واثبات الحضور، والتدريب على الليونة في أخذ تعليمات المخرج وتنفيذها .

مدّة الورشة ثلاث ساعات ، وسيتم اختيار 10مشاركين كحد أقصى ، علي أن يحضر من يتم اختياره فى الوشة ( مونولوج كوميدي أو تراجيدي ) مّدته من دقيقة إلى دقيقتين لتطبيق أهداف الورشة عليه وكذلك دراسة نقاط المزايا والضعف لكل مشارك .

اللبنانية لينا خوري من مواليد 27 أبريل عام 1976 ، وتعمل كمخرجة وكاتبة ومنتجة واستاذة للتمثيل ، حيث قامت بالتدريس ، وقدمت ورش عمل في التمثيل وكتابة السيناريو والإخراج للمسرح والسينما والتلفزيون في مؤسسات مختلفة في بيروت ، من بينها الجامعة اللبنانية الأميركية ، و الأكاديمية اللبنانية للفنون الجميلة ، و الجامعة الأمريكية للعلوم والتكنولوجيا ، والجامعة اللبنانية .

كما تقدم الفنانة التونسية سيرين قنون ورشة بعنوان ”  التفصيل التشريحي للشخصيات ” لتساعد المشاركين بتلك الورشة علي استكشاف التفصيل التشريحي لجسدهم من أجل تجميع الشخصيات المختلفة التي يجسدونها في مختلف الإبداعات المسرحية على أفضل وجه .

سيرين قنون خلال تلك الورشة تقوم برحلة استكشافية مع المتدربين للتعرف علي الجوانب التشريحية والعاطفية لجسدهم، وتهدف هذه الطريقة إلى بناء وتركيب الشخصيات التي يجسدونها، مع بعض التمارين التي تمكن الفنان من التحكم في معدل تنفسه ويستوعب وظيفته النفسية كي يستطيع ان يؤدي دوره بأحسن صورة بدون اللجوء إلى الكلام، وسيكتب المشارك جمل بجسده ويطور القدرة على السماع، ويشعر بجسده ويعبر عن نفسه عضويا، وللمشاركة بتلك الورشة علي الراغب زيارة الموقع الرسمي للمهرجان من أجل التسجيل وسيتم اختيار الأشخاص الملائمين للمشاركة بتلك الورشة .

سيرين قنون هي مديرة مسرح الحمراء ، وممثلة و مخرجة مسرحية ، وبعد تخرّجها في جامعة السوربون بباريس وحصولها على الماجستير في اختصاص الفنون المسرحية ، اكتسبت خبرة مهنية طويلة في فرنسا من خلال عملها في مجال برمجة التظاهرات الفنية لصالح العديد من الشركات الدولية، وهي أيضا مدرّبة متخصصة في الحركة والجسد بالمركز العربي الافريقي للتكوين والبحوث المسرحيّة.

 

عن إعلام الهيئة العربية للمسرح