أخبار عاجلة

فاتن ناجي وزهرة إبراهيم وسامح مهران ضيوف الحلقة الثالثة عشرة من سلسلة إقرأ كتب الهيئة

 

 

فاتن ناجي وزهرة إبراهيم وسامح مهران ضيوف الحلقة الثالثة عشرة من سلسلة إقرأ كتب الهيئة

 

     كتاب “الكايوسية في مسرح ما بعد الحداثة” تأليف الباحثة العراقية د.فاتن حسين ناجي، هو موضوع نقاش الحلقة 13 من سلسلة “إقرأ كتب الهيئة” ضمن برنامج عين على المسرح. وسيحضر كمتدخلَيْن في هذه الحلقة، بالإضافة إلى مؤلفة الكتاب د.فاتن ناجي، كل من الباحثة والناقدة المغربية د.زهرة إبراهيم والباحث والمسرحي المصري د.سامح مهران.

الكتاب صادر عن الهيئة العربية للمسرح في الشارقة العام 2019م ضمن سلسلة دراسات العدد (59) ولكل من يرغب في قراءته بصيغة (PDF)، يجده منشورا طيلة شهر يناير 2022، على الموقع الإلكتروني الرسمي للهيئة العربية للمسرح.

     في العام 1977 عقد أول مؤتمر عن علم إسمه الكايوس، ولكن ظهوره بصورة متكاملة جاء مع صدور كتاب (نظام يَنتج عن شواش) لإليا بريغوجين (1917 – 2003) الحاصل على جائزة نوبل في الكيمياء عام 1977، والذي كان عنوانا للدهشة والصدمة لدى مجموع العلماء آنذاك، إذ شكل صورة جديدة لدراسة ورؤية الأشياء في المنظور العلمي والنقد الأدبي، وتُرجم إلى ثلاثة عشرة لغة.

والمظاهر المختلفة والمتنوعة التي أفرزتها التجارب المسرحية والتي رافقت الانتقالات والتطورات ضمن الأطر التجريبية للمسرح منذ نشأته إلى وصوله مرحلة الخروج عن الأصول والقواعد – تقول الكاتبة – هي ذاتها تجارب تحمل اختلافات، الهدف منها صنع حالة جمالية منفردة. فبين الطابع المأساوي والطابع الملهاوي انقسمت المسرحية الساتورية التي شكلت أولى بذرات المسرح الإغريقي في الاختلاف والانقسام. وتناقض واختلاف الأشكال والصور فيما بينها يشكل الأسس الجمالية التي تبنى عليها المسرحية الساتورية والتي أخرجت منها ثوبا جديداً يؤطر الهالة المنفردة للخروج عن القديم ويؤسس لحالة التناقض كبذرة للكايوس واللامتوقع…

هكذا تنطلق الكاتبة من بدايات المسرح الإغريقي – بعد أن أطرت مفهوم الكايوسية فلسفيا – لتسير بالمفهوم تاريخيا من بذور تشكله وإلى اختراقه مختلف المناهج والمدارس والاتجاهات المسرحية التي أسست لظهور الكايوسية أو اقتربت من عناصرها الأساسية ابتداء من مسرح الباروك، الرومانسية وما بعدها، المسرح الواقعي، الواقعية الإشتراكية، المسرح الحديث والمعاصر… إلى أن تصل إلى استقصاء الكايوسية في الخطاب المسرحي العربي واشتغالاتها في بعض العروض المسرحية العراقية كنماذج..

كل ذلك وغيره نطرحه ونناقشه في الحلقة القادمة من سلسلة إقرأ كتب الهيئة ضمن برنامج عين على المسرح..

     ثلاث شخصيات مسرحية عربية تناقش مواضيع كتاب صنّفته مؤلفته في ستة أبواب تحلل فيها الكايوسية مفاهميا، وتقدم مقاربات للمصطلح، وتدرس الكايوسية بين النظرية والتطبيق، والكايوسية وتمثلاتها في علم النفس، وفي البابين الرابع والخامس تتطرق إلى الكايوسية واشتغالاتها في الخطاب المسرحي العالمي وفي الخطاب المسرحي العربي… لتختم دراستها بفصل أخير حول الكايوسية في المسرح العراقي مع تقديم نماذج من عروض مسرحية.

 

إضغط هنا لقراءة كتاب:

“الكايوسية في مسرح ما بعد الحداثة” تأليف د.فاتن حسين ناجي

https://bit.ly/3Kkckq8

  الحلقة الإلكترونية الثالثة عشرة

  من سلسلة إقرأ كتب الهيئة”

  على برنامج زوم يوم الإثنين 31 يناير 2022م

   (في الساعة 14:00 بتوقيت الإمارات)

 

 

عن إعلام الهيئة العربية للمسرح