«عشيات طقوس المسرحية 15».. يكرم الفنان حابس حسين ..والناقد المسرحي عدنان مشاقبة

حسام عطية

تنطلق فعاليات مهرجان عشيات طقوس المسرحية في الدورة الخامسة عشرة من 20 إلى 24-8-2022 على خشبات مسارح المركز الثقافي الملكي، بلجنة تحكيم من أصحاب الخبرة الطويلة والمميزة، وفق رئيس فرقة طقوس المسرحية الدكتور فراس الريموني.

لجنة التحكيم

ونوه الريموني في تصريح لـ «الدستور» بان القائمين على المهرجان بدورته الـ 15 اختاروا لجنة تحكيم تتكون من، الفنانة عبير عيسى / الاردن، الدكتور أحمد حسن موسى/ العراق، المخرج جلال عثمان/ مصر، الفنان عمر غباش/ الإمارات، المخرجة كلثوم أمين/ البحرين، فيما كانت وزيرة الثقافة الدكتوره هيفاء النجار قد استقبلت الدكتور فراس الريموني مدير عشيات طقوس المسرحية الدورة الخامسة عشرة، والدكتور يحيى البشتاوي، والمخرج المعتمد المناصير وأعضاء لجنة المهرجان للحديث حول المهرجان وفعالياته.

تكريم وعروض

ولفت الريموني بانه سوف يكرم «عشيات طقوس المسرحية» بالدورة الخامسة عشرة على المسرح الرئيسي في المركز الثقافي الملكي يوم السبت الموافق 20 / 8 / 2022 الفنان الأردني المميز حابس حسين والأستاذ الأكاديمي الناقد المسرحي الدكتور عدنان مشاقبة، فيما سوف يشهد رواد المهرجان تقديم العروض المسرحية التالية، مسرحية حرب العشر دقائق- العراق، مسرحية آه كرميلا- مصر، مسرحية منطق الطير- تونس، مسرحية المركب- ليبيا، مسرحية الكتابة بالالوان- المكسيك، مسرحية ليلة مقتل العنكبوت- الأردن، مسرحية حتى اشعار آخر – البحرين.

ونوه الريموني بانه سوف تنطلق فعاليات مهرجان عشيات طقوس المسرحية الدورة الخامسة عشرة بالتعاون مع وزارة الثقافة ونقابة الفنانين بحلته الجديدة يوم السبت الموافق 20-8-2022 على خشبات المركز الثقافي الملكي بمشاركة محلية وعربية ودولية برئاسة نقيب الفنانين الأردنيين وادارة رئيس فرقة طقوس المسرحية الدكتور فراس الريموني ولجانه المتعددة التي يرأسها المعتمد المناصير ووفاء رمضان ومحمود الزغول وعمران العنوز وحسام ابو ذياب ومحمود الجراح والفنان تيسير البريجي، بالإضافة لشركاء وداعمي المهرجان، هذا وستكون لجنة التحكيم محلية وعربية، بالإضافة للورش المتخصصة والندوات الفكرية والنقدية، وسيقوم المهرجان بدورته الجديدة بتكريم مجموعة من المفكرين والفنانين الأردنيين والعرب اعترافا بمنجزاتهم الابداعية.

ونوه الدكتور الريموني بانه ستكون لجنة التحكيم محلية وعربية، بالإضافة للورش المتخصصة والندوات الفكرية والنقدية، ويقوم المهرجان بدورته الجديدة بتكريم مجموعة من المفكرين والفنانين الأردنيين والعرب اعترافا بمنجزاتهم الابداعية، فيما فرقة طقوس المسرحية تقيم مهرجانها المسرحي سنويا بعنوان «عشيات طقوس»، حيث نحاول البحث الدائم في الطقوس الانثربولوجية والمثيولوجية وتوظيفها في العروض المسرحية التي تقدمها بحثا عن جماليات جديدة وانتصارا للوجدان الانساني ويرافق هذا التوظيف معالجات اخراجية مبتكرة ترتقي بالذائقة الجمالية وتبحث عن الدهشة وكسر افق التوقع.

وأكد الريموني حرص فرقة (طقوس المسرحية) القائمة على المهرجان على «نهج فكري متفرد يسعى إلى الارتداد إلى الحالة الأصل للمسرح التي تتفاعل مع البيئة المحيطة» مشيرا إلى الهدف من المهرجان هو أن يكون «إضافة نوعية» للحركة المسرحية المحلية والعربية، وأهمية رفد المسرح العربي بالعروض المسرحية ذات الخصوصية «الطقسية» التي تتفق والتراث العربي الثري وتتقاطع من الإرث اليوناني والروماني وتنهل من التجارب المسرحية العالمية الحديثة.

ونوه الدكتور الريموني باصرار الفرقة على اقامة المهرجان لتكون الدراما فعلا ينير الدرب إلى الأمام خاصة في ظل الظروف التي نعيشها، لافتا إلى أن هناك نشاطات أخرى ستقام على هامش المهرجان.

 

https://www.addustour.com/

 

عن إعلام الهيئة العربية للمسرح