الوزير عبد الرحمن المطيري يثمن الدور الذي تلعبه الهيئة في المشهد المسرحي. اسماعيل عبد الله: الهيئة منفتحة وعلى أتم الاستعداد لتطوير التعاون والشراكة للعمل مع الوزارة والمجلس والقوى الفاعلة في المسرح الكويتي

الوزير عبد الرحمن المطيري يثمن الدور الذي تلعبه الهيئة في المشهد المسرحي.

اسماعيل عبد الله: الهيئة منفتحة وعلى أتم الاستعداد لتطوير التعاون والشراكة للعمل مع الوزارة والمجلس والقوى الفاعلة في المسرح الكويتي

استقبل معالي وزير الإعلام والثقافة ووزير الدولة لشؤون الشباب رئيس المجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب عبدالرحمن المطيري سعادة الأمين العام للهيئة العربية للمسرح إسماعيل عبدالله، بمناسبة زيارته للكويت وحضوره فعاليات مهرجان الكويت المسرحي22، وقد أشاد معالي الوزير المطيري بجهود صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي من أجل رفعة الثقافة العربية عموماً والمسرح العربي خصوصاً، مؤكداً على عمق العلاقات وآفاق التعاون مع الهيئة العربية للمسرح من أجل مستقبل أفضل للمسرح، مثمناً العمل الاستراتيجي والدور الذي تلعبه الهيئة العربية للمسرح في المشهد المسرحي.

بدوره قدم الأمين العام للهيئة العربية للمسرح تبريكاته لمعالي الوزير بنجاح تنظيم الدورة 22 من مهرجان الكويت المسرحي، وتناول في حديثه أوجه التعاون التي تمت بكل نجاح مع الكويت والتي كان أبرزها تنظيم الدورة الثامنة من مهرجان المسرح العربي في 2016، خاصة وأن للكويت مكانة هامة في قلب المشهد الثقافي العربي عامة، بما مثلته كحاضرة ثقافية ومركز اشعاع تنويري، وقد لعبت الكويت دور صمام الأمان في العديد من المراحل التاريخية التي مرت بها المنطقة.

هذا وقد بحث معالي الوزير المطيري والأمين العام اسماعيل عبد الله سبل تطوير التعاون في برامج مستقبلية، حيث التقت الإرادتان على أهمية هذا التعاون وفي كافة المجالات المسرحية.

الأمين العام اسماعيل عبد الله صرح بعد اللقاء بأنه متفائل جداً بالرؤى الاستراتيجية التي يحملها الوزير المطيري للعمل الثقافي الكويتي، خاصة وأن هذه العقلية الشابة مسلحة بإرادة قوية وبخبرة ميدانية تمنح هذه الرؤى قابلية التطبيق الخلاق والإثمار الذي نتمناه جميعاً، وأكد عبد الله أن الهيئة العربية للمسرح والتي تعمل بتوجيه عاشق من عشاق الكويت، صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، منفتحة وعلى أتم الاستعداد لتطوير التعاون والشراكة للعمل مع الوزارة والمجلس والقوى الفاعلة في المسرح الكويتي، لتحقيق الشعار الذي نعمل من أجله “نحو مسرح جديد ومتجدد

 

 

عن إعلام الهيئة العربية للمسرح