” المبشرون بالجنائز” مسرحيتان للفقد.. و الحرب.. و أسئلة القلق

” المبشرون بالجنائز” مسرحيتان للفقد.. و الحرب.. و أسئلة القلق

صدر حديثًا عن دار فواصل للنشر و الإعلام بالجزائر كتاب بعنوان ” المبشرون بالجنائز”، مسرحيتان للكبار، من تأليف الكاتب الروائي و المسرحي عبد المنعم بن السايح.

فبعد صدور كتابه المسرحي الدرامي الأول “شعائر الإبادة” عن دار راشد للنشر و التوزيع بالإمارات، يختار الكاتب بن السايح الدخول بكتاب مسرحي ثاني لفعاليات الصالون الدولي للكتاب بالجزائر الذي سيقام بقصر المعارض الدولي بداية من يوم 24 مارس.

الكتاب المسرحي الجديد للكاتب بن السايح يحمل نفس الثيمة لعمله الدرامي الأول، و هي إنصاف الإنسان المنهزم و المتوجع، و جعل للمهزومين صوتًا يلعن بغضب كل الطواغيت. ففي نصه المسرحي الأول “المبشرون بالجنائز” يُسلط الكاتب الضوء على فتاة تبحث عن براءتها في زمن اللاقانون (الحرب)، و راحت تطلق أسئلتها الوجودية الكبرى عن الموت، الخراب، التشتت، الانهزامية، و كيف أصبح الإنسان وحشًا يريد السيطرة و التملك. و لكن أسئلتها لم تجد لها جوابًا فهي أسئلة توَّلدت عنها أسئلة أخرى أكثر فضحا و حرجا؛ كأسئلة موت الضمير الإنساني، انهزامية الوطن، و إذلال الإنسان في الحرب بذريعة البقاء.

أما النص المسرحي الثاني، و الذي اختار له الكاتب عنوان: ” غواية الشيطان الرحيم و الحب”، هو نص مسرحي يُسلط الضوء على شخص منتحر بعد موته، يعيش في صراع حقيقي مع الحقيقة خاصة بعد انكشفت له الكثير من الأحداث لم يكن يراها في لحظة حياته. الصراع كان مع قرينه الذي جعله ينساق نحو الهلاك دومًا و جعل قلبه مبلي بالحب الأعمى و الشك و الغيرة إلى غاية أن تصدع عقله بالتشتت و قرر الاختيار للهروب الأبدي، الموت، فانتحر. خلال لحظة البرزخ تحدث الكثير من الأحداث التي تجعل البطل يتعذب أكثر لأنه اختار الموت بتلك الطريقة الغبية.

الكتاب المسرحي “المبشرون بالجنائز” من تقديم الدكتور و الباحث لعيد جلولي؛ عميد كلية الأدب و اللغات بجامعة قاصدي مرباح ورقلة، و الذي يرى أن النصان يكشفان الكثير من الجوانب المخفية في الذات الإنسانية.

جدير بالذكر أن الكاتب عبد المنعم بن السايح يعتبر من أبرز الكتاب الشباب في الجزائر، صدرت له العديد من الأعمال في الرواية: رواية قد بلغت من الوجع عتيا2017م، رواية بقايا أوجاع سماهر2017م، رواية لنرقص الترانتيلا ثم نموت2019م .. و غيرها من الإصدارات . و في الفكر صدر له كتاب سلطة الماريونيت (مقالات تأملية يكتبها الحراك السلمي)2020م، و في المسرح صدر له كتاب شعائر الإبادة2021م عن دار راشد للنشر و التوزيع. كما توج بالعديد من الجوائز كــ جائرة رئيس الجمهورية للإبداع، جائزة محمد ديب الكبرى للرواية، جائزة راشد بن حمد الشرقي للإبداع عن نصه المسرحي “شعائر الإبادة” الموجه للكبار، كما صنفت مسرحية “قطاف الجنائز” من بين أفضل 20 نص عربي مسرحي في جائزى الهيئة العربية للمسرح عام 2019م.

 

المصدر:

arfaoudoukter@yahoo.com

عن إعلام الهيئة العربية للمسرح

مسابقات الهيئة العربية للمسرح


This will close in 20 seconds