fbpx
الرئيسية / الهيئة العربية للمسرح / أخبارنا / وزارة الشباب والرياضة الموريتانية والهيئة العربية للمسرح تختتمان الورشة التكوينية لفائدة الشباب الموريتاني بمدينة كيفة

وزارة الشباب والرياضة الموريتانية والهيئة العربية للمسرح تختتمان الورشة التكوينية لفائدة الشباب الموريتاني بمدينة كيفة

تتطلب عرض الشرائح هذه للجافا سكريبت.

 

 

وزارة الشباب والرياضة الموريتانية والهيئة العربية للمسرح تختتمان الورشة التكوينية لفائدة الشباب الموريتاني بمدينة كيفة

 

استرشادا بالتوجيهات السامية لصاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى للاتحاد، حاكم الشارقة، الرئيس الأعلى للهيئة العربية للمسرح، الرامية إلى العناية بالمسرح المدرسي وبمسرح الشباب، وتنفيذاً لمذكرة التفاهم الموقعة بين الهيئة العربية للمسرح ووزارة الشباب والرياضة بالجمهورية الموريتانية الإسلامية، والتي أكد الطرفان فيها حرصهما على وضع خطة لتنمية وتفعيل دور المسرح في أوساط الشباب الموريتاني، عبر تنظيم ورشات توعية وتدريب على مختلف فنون الأداء المسرحي ومتطلباتها في مراكز وأندية الشباب التابعة للوزارة، وتسطير برامج جهوية بمعسكرات الشباب الصيفية، وتطبيقا لاتفاقية العمل الخاصة بتنظيم ورشة خاصة بالمخيم الصيفي لسنة 2018، الذي نظمته وزارة الشباب والرياضة في الفترة من 27 يوليو إلى 9 أغسطس 2018، في مدينة كيفة بولاية العصابة، اختتمت يوم الخميس 9 أغسطس الورشة التكوينية الأولى لفائدة 42 إطارا من المنعشين والمفتشين التربويين لوزارة الشباب والرياضة الموريتانية من مختلف ولايات الجمهورية، من تأطير الفنان المغربي أمين ناسور.

تم تقسيم فترة التكوين إلى مرحلتين، الأولى كان محورها المسرح والتربية وكانت محاورها كالتالي :

1- التحفيز عبر اللعب الدرامي  وخلق المتعة لدى المستفيدين والمستفيدات.

2 – اختبار الموهبة والتشجيع على المبادرة أمام الجماعة.

وتهدف هذه المرحلة إلى  تقريب المتدربين من فن المسرح من خلال الجانب التربوي والبيداغوجي وأعطت بالفعل نتائج مرضية جعلت الجميع ينخرط في الورشة بحماس وفعالية إلى جانب تغيير النظرة السلبية والأحكام والأفكار المسبقة عن المسرح.

 

أما المرحلة الثانية ، فخصصت للمسرح وروح الجماعة، وشملت المحورين التاليين :

1 – كيفية خلق شخصية مسرحية.

2 – كيفية بناء المواقف والمشاهد المسرحية.

وتم خلال هذه المرحلة العمل من خلال الجمع بين الإناث والذكور في مجموعات وثنائيات لبناء المواقف والمشاهد المسرحية وإبراز قيادات فنية بينهم وتحفيزهم للقيام بمحاولات إخراج أولية.

وقد تركت هذه الورشة انطباعات جيدة لدى المتدربات والمتدربين ولدى المسؤولين الموريتانيين وعلى رأسهم السيدة مريم بنت بلال وزيرة الشباب والرياضة الموريتانية التي عبرت عن اعتزازها بهذه الشراكة مع الهيئة العربية للمسرح وتمنت خلال حفل الافتتاح أن يتطور هذا التعاون ويشمل عدة مجالات تهم الشباب.

ومن جانبه حيا الأستاذ إسماعيل عبد الله الأمين العام للهيئة العربية للمسرح السلطات الموريتانية ممثلة بوزارة الشباب والرياضة على تعاونهم وعلى اهتمامهم بقطاع الشباب والسعي إلى تنشئتهم تنشئة متوازنة تحصنهم من مختلف آفات المجتمع من انحراف وغلو وتطرف.

 

 

 

عن Administrator

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.