أخبار عاجلة
الرئيسية / الهيئة العربية للمسرح / أخبار المهرجان / مسرحية الجائزة.. تحث الأطفال على المحبة والتعاون في افتتاح مهرجان الطفل

مسرحية الجائزة.. تحث الأطفال على المحبة والتعاون في افتتاح مهرجان الطفل

 

المصدر / المدى / نشر محمد سامي موقع الخشبة

إنطلقت مساء الخميس الماضي فعاليات وعروض مهرجان الإمارات لمسرح الطفل في دورته الثالثة عشرة من على قاعة قصر الثقافة بالشارقة،بعرض فيلم وثائقي عن دورات المهرجان منذ انطلاقته في العام 2005 وحتى دورته الأخيرة، كما تضمن الفيلم عرضاً لشخصيتي المهرجان الفنانة الإماراتية القديرة مريم سلطان، التي حظيت بالتكريم في حفل الافتتاح، بالإضافة إلى تكريم المغفور له بإذن الله الفنان الفلسطيني ذيب داؤؤد والذي تولت والدته الحضور وتسلم درع المهرجان.
وتم خلال حفل الافتتاح تكريم فرقة مسرح الشارقة الوطني، باعتبارها الفرقة الفائزة بجائزة جمعية المسرحيين للفرق المسرحية المتميزة في دورتها الأولى التي أطلقت في هذا العام عن منجز الفرق خلال العام 2016، ضمن استراتيجية جمعية المسرحيين في تكريم وتحفيز الفرق المسرحية المحلية وتقديراً للجهد الكبير والعطاء الواضح الذي تقدمه الفرق المحلية داخل الدولة وخارجها.
كما شهد حفل الإفتتاح استعراض وتقديم لجنة التحكيم والتي تشكلت من كل من الحسن النفالي ومصطفى رشيد وعبدالله مسعود وهيفاء حسين وعبدالرحمن الملا، بالإضافة إلى لجنة تحكيم الأطفال التي تشكلت من الأطفال: العنود طارق المازمي، وأمل جاسم المشيري، ونورة نبيل الحوسني.
وبعد اختتام الحفل الذي حضره جمهور غفير من الأطفال وعوائلهم الكريمة، قدمت فرقة المسرح الحديث بالشارقة، أول عروض دورة هذا العام من المهرجان وهي مسرحية “الجائزة” من تأليف أحمد الماجد وإخراج عمر الملا.
تدور أحداث المسرحية في بيئة الحشرات، وتتركز حول بيئتي الفراشات والعناكب، من خلال جائزة تنافست الفئتين حولها تذهب للبيئة الأنظف والأجمل. الفراشات الذين يتمثل فيهم جانب الخير، والعناكب التي لا تنفك عن لعب أدوار الشر في علاقاتها مع باقي الحشرات، من خلال شخصية “عنكب”، وشخصية “عنعن” المركبة بين الخير والشر، بعد أن سلك دروب صديقه “عنكب” حتى عاد إلى رشده وسلك طريق النور، وساعد الفراشات في القضاء على الشر المتمثل بشخصية “عنكب”.

عن محمد سامي

محمد سامي عضو نقابة الفنانين العراقين – وعضو آتحاد المسرحيين العراقيين ييعمل لدى مركز روابط للثقافة والفنون ومحرر في موقع الخشبة و موقع الهيئة العربية للمسرح

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *