Click to listen highlighted text!
الرئيسية » الهيئة العربية للمسرح » أخبار المسرح » فرقة المسرح الكويتي قدمت القلعة باحتراف
فرقة المسرح الكويتي قدمت القلعة باحتراف

فرقة المسرح الكويتي قدمت القلعة باحتراف

ضمن فعاليات مهرجان #الكويت المسرحي في دورته الـ16، قدمت فرقة المسرح الكويتي مسرحية «القلعة» التي تنتمي إلى المسرح النوعي، فهي تحاكي متاهات النفس البشرية، ومشكلة الانسان في الكون، بسبب حب الذات.
وتألق الفنانان فيصل العميري وأحمد السلمان، إذ قدما معا عرضا يستحق أن يلقب بالعرض البطل.
وطرح النص على مدرسة المسرح الطليعي كان واضحا، من خلال الصراع بين الانسان والآخر، الذي جسد فيه الشخصية احمد السلمان، ليكون نقيضه فيصل العميري، لتتضح الرؤية للمشاهد بأن الرجل يحارب ما بداخله من الشر رغبة في الخير كارها الاضطهاد او الاستبداد او الى ما ذلك.
ونجح المخرج في تحريك جميع عناصره على خشبة المسرح منذ بداية التفكيك للنص المسرحي انتقالا الى حركة الممثل، متداخلا مع ميكانيكية حركة الديكور، ملتمسا الابداع بالاضاءات،و السينوغرافيا جاءت متميزة وانطلقت بشكل سينمائي خالية من التواتر الحركي.
لقد وضع المخرج رؤيته الاخراجية من خلال عمل شاسيه مرتفع ابتداء من نقطة واحدة الى نقطة ثالثة، ليضع عليها كرسيين، لتعبر عن وجود سيارة للانتقال من اطراف المدينة الى المقبرة، وليكون الحوار بين الطرفين، بعد الهروب من عاصفة تتسبب لهم بحادث ينقلهم الى المقبرة، وعلى اساسها يعلم بأنه قد تخلى عن واجباته بهروبه من الدكتاتور.
قام المخرج بتحريك الممثلين لنرى القوة الضاربة بالتعبير الحركي، والحدث الجسدي من فيصل العميري، وقوة الاداء باللغة، منطلقا الى مخارج الحروف السليمة لاحمد السلمان ليبرهن انه نجم على خشبة المسرح النخبوي بعد انقطاع دام 13 عاما، لذا رأينا عملا راقيا جدا على خشبة المسرح.
«القلعة» من تأليف عبدالامير شمخي، اخراج علي الحسيني، وتمثيل أحمد السلمان وفيصل العميري.
وقد كان لقصيدة «الأرض ضاقت بي» للشاعر سامي القريني وبصوت الفنانة هاديا، تاثيراً كبيراً على العرض، لانها تشرح المعاناة التي يسببها الطمع والجشع.

 

http://www.gulf-24.com/

عن Administrator

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

Click to listen highlighted text!