fbpx
الرئيسية / عين على المسرح العربي / خرج عبد الحسين عبد الرضا من المسرح وكاد يدخل السجن!

خرج عبد الحسين عبد الرضا من المسرح وكاد يدخل السجن!

 

لم يكن #عبد_الحسين_عبد_الرضا يتوقع أن تاريخه الطويل مع المسرح والتلفزيون في #الكويت، وما يحظى به من شعبية عابرة للطوائف، لن تكون كافية لحمايته من سهام النقاد، بعد أن قدم عام 1987 مسرحية “هذا سيفوه”، التي لم يستطع مواصلة عروضها بعد أن تم منعها، إثر حملة صاخبة قادها ضده التيار الإسلامي بتحالف مع عدد من التجار.

الأجواء المحتقنة التي كانت تعيشها الكويت، كما يروي لـ”العربية” بشار عبد الحسين عبد الرضا، ضمن وثائقي “هذا حسينوه”، ألقت بظلالها على والده. فالحكومة كانت تواجه معارضة قوية، وسط صعود للتيار الإسلامي، واحتدام في القتال بين طهران وبغداد، وهو ما عرض عبد الحسين للاستدعاء والتحقيق ومن ثم المحاكمة، حيث صدر بحقه حكم بالسجن لمدة 6 أشهر مع وقف التنفيذ!.

عن Administrator

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.