Click to listen highlighted text!
الرئيسية » عين على المسرح العربي » حنان الحاج علي أفضل ممثلة في إدنبره
حنان الحاج علي أفضل ممثلة في إدنبره

حنان الحاج علي أفضل ممثلة في إدنبره

المصدر : الحياة : نشر محمد سامي موقع الخشبة

نالت المسرحية اللبنانية حنان الحاج علي، جائزة أفضل ممثلة «Vertebra Prize for Best Actor» في مهرجان إدنبره عن عرضها المونودرامي «جوغينغ». وسلّمها الجائزة روبرت ماكدويل مدير مركز ـ»Summer Hall» حيث قدم ما يزيد على 500 عرض فني مسرحي وراقص وحيث قدمت للمرة الأولى في تاريخ مهرجان «إدنبره فرينج» في اسكتلندا فاعليات الملتقى الدولي للفنون العربية المعاصرة «Arab Arts Focus». وقال ماكدويل في كلمة ممثلاً لجنة التحكيم، إن «جائزة أفضل ممثلة قدمت لحنان الحاج علي عن عرض جوغينغ، لحضورها المسرحي المتين وعصبها المسرحي الملفت، ولشجاعة الطرح الذي تناولته المسرحية».

يذكر أن الملتقى الدولي للفنون العربية المعاصرة واجه عقبات كثيرة متمثلة في رفض إعطاء تأشيرات دخول إلى بريطانيا لعدد من أعضاء الجهة المنظمة Orient Production ولعدد من التقنيين والفنانين المصريين والسوريين والفلسطينيين، ما وضع الملتقى والعروض تحت ضغوط كبيرة وفي مواجهة تحديات جمة. إلا أن مستوى العروض العربية جعل الملتقى يتوَّج بجوائز عدة أضاءت على ضرورة استمرار تنظيمه في دورات المهرجان المقبلة.

وكان ملفتاً أيضاً تضامن جهات عدة مع الملتقى استنكاراً لرفض تأشيرات الدخول للمشاركين فيه. وبرزت بين الحضور الفنانة البريطانية الكبيرة إيما طومسون التي قرأت علناً إحدى رسائل الرفض المذكورة.

وتسلمت حنان الحاج علي أيضاً جائزة أفضل إنتاج التي نالها عرض «طه»، نيابة عن ممثلها وكاتبها عامر حليحل.

مونودراما الوجوه الثلاثة

يمثل عرض حنان الحاج علي المونودرامي «جوغينغ» خلاصة تجربتها المسرحية، كممثلة أولاً ثم كمؤلفة ثم كسيدة مسرح، مثقفة وملتزمة فنياً وصاحبة مبادرات. غير أنها هنا ممثلة أولاً وأخيراً، كتبت نصها لتؤديه بنفسها، بصفتها الشخصية الرئيسية والوحيدة التي هي حنان بكل وجوهها. لكنّ هذا العرض المونودرامي سعى الى مقاربة لعبة المسرح بمرونة وذكاء، من خلال شخصية الممثلة والشخصيات التي تؤديها من دون أن تنسى أنها امرأة وزوجة وأم تعيش في بيروت. وأولى الشخصيات الثلاث هي «ميدي» البطلة الإغريقية كما تجلت في مسرحية اوريبيدس الشهيرة والتي قتلت ولديها انتقاماً من زوجها جازون. ثم تليها شخصية ايفون المرأة اللبنانية التي قتلت بناتها الثلاث وانتحرت انتقاماً أيضاً من زوجها، ثم شخصية زهرة المرأة الجنوبية التي عاشت حالة شبه «ميديوية» بعد خيانة زوجها لها وفقدها أولادها الثلاثة في ظروف شبه قدرية.

«جوغينغ» عمل بديع يستحقّ جائزة مهرجان إدنبره عن جدارة. فقد أنجزته حنان الحاج علي بشغف ووعي مسرحي عال، وشاءت أن تضع نفسها كممثلة وكاتبة وجهاً لوجه مع الجمهور.

عن محمد سامي

محمد سامي عضو نقابة الفنانين العراقين - وعضو آتحاد المسرحيين العراقيين ييعمل لدى مركز روابط للثقافة والفنون ومحرر في موقع الخشبة و موقع الهيئة العربية للمسرح

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

Click to listen highlighted text!