الرئيسية / عين على المسرح العربي / انطلاق فعاليات النسخة السابعة من مهرجان المسرح العماني

انطلاق فعاليات النسخة السابعة من مهرجان المسرح العماني

 

مسقط- تشهد مدينة صحار بمحافظة شمال الباطنة في 17 ديسمبر المقبل انطلاق فعاليات النسخة السابعة من مهرجان المسرح العماني الذي تنظمه وزارة التراث والثقافة ويستمر حتى 25 من الشهر نفسه.

ويهدف المهرجان الذي تنظمه وزارة التراث والثقافة العمانية، إلى نشر الوعي الثقافي والمسرحي في المجتمع والانسجام مع تطلعات المسرحيين العمانيين والجمهور العماني الواعي للقضايا التي تطرح.

وكانت اللجنة الرئيسية للمهرجان قد أعلنت عن تأهل 8 فرق مسرحية لدخول المسابقة للتنافس على جوائز المهرجان، وهي فرقة تكوين بعرض مسرحية “خيارات في زمن الحرب” وفرقة تواصل بعرض مسرحية “شيزوفرينيا جسر وديك الحاكم” وفرقة السلطنة بعرض مسرحية “مفقود” وفرقة الصحوة بعرض مسرحية “الرحى”، إضافة إلى فرقة صلالة بعرض مسرحية “الندبة” وفرقة الرأي بعرض مسرحية “ساعات رملية” وفرقة الرستاق بعرض مسرحية “برمودا” وفرقة مسقط الحر بعرض مسرحية “على يمين الملك”.

وأكد الشيخ حمد بن هلال المعمري وكيل وزارة التراث والثقافة للشؤون الثقافية أن حفل افتتاح مهرجان المسرح العماني بجامعة صحار سيتضمن عرض مسرحية “ثلاثة في واحد” من دولة فلسطين التي تشارك كضيف شرف وستقدّم فرقة التكوين المسرحية أول عروض المهرجان، كما سيتم تكريم 4 من رواد المسرح في السلطنة الذين أسهموا في تطوّر المسرح وهم عبدالغفور بن أحمد البلوشي وخليل بن فايل السناني وعبدالله بن مرعي الشنفري وعبدالرحمن بن محمد الفقيه الحميري.

ويشتمل برنامج المهرجان على إقامة حلقة التكوين المسرحي يقدمها الأستاذ إيهاب زاهدة وتبدأ اعتبارا من ثاني أيام المهرجان بمشاركة 20 فنانًا مسرحيا وتتمحور في تركيب الشخصيات المسرحية على الخشبة، وخصوصا حركة جسد الممثل وتستمر طوال أيام المهرجان. كما سيتم إقامة معرض تشكيلي خاص بالمسرح وذلك بقاعة استقبال مسرح الكلية التطبيقية بصحار، ويهدف إلى تعريف الضيوف بسينوغرافيا المسرح بطريقة مبسطة.

المتابع لمهرجان المسرح العماني منذ الانطلاقة الأولى إلى الآن، يقف على تطورات كثيرة في فعالياته وعروضه
ويتضمّن برنامج المهرجان أيضًا إقامة حلقات نقاش عن الدراما العمانية ومؤتمرات صحافية وزيارات لمعالم السلطنة ومنها زيارة لدار الأوبرا السلطانية بمسقط وميناء صحار الصناعي ومعالم قرية حيبي بولاية صحار. وسيكون مقهى المسرح الذي تقيمه الجمعية العمانية للمسرح حافلا بلقاءات المسرحيين والفنانين والمهتمين بالمسرح لتبادل المعرفة المسرحية والأفكار التي تخدم الفنان المسرحي والمجتمع.

وتضمّ قائمة أعضاء لجنة تحكيم المهرجان في دورته السابعة الفنان صالح بن زعل الفارسي والناقدة عزة بنت حمود القصابية والمخرج عبدالله بن صالح الفارسي والمخرج عبدالله عبدالرسول من دولة الكويت والدكتور يحيى أحمد عبدالتواب من مصر، بينما تضم لجنة التعقيب على العروض المسرحية الدكتور محمد بن سيف الرحبي والدكتور سعيد بن محمد السيابي وعبدالرزاق الربيعي وإيهاب زاهدة من دولة فلسطين والدكتورة نرمين يوسف الحوطي من دولة الكويت.

من جانب آخر قال حسين بن سالم العلوي عضو اللجنة الرئيسية لمهرجان المسرح العماني السابع ورئيس الجمعية العمانية للمسرح إن المشاهد والمتابع لمهرجان المسرح العماني منذ الانطلاقة الأولى إلى الآن، يقف على تطورات كثيرة في المهرجان ليس من خلال الفعاليات فقط ولكن من خلال الفرق المشاركة ومستوى الأداء المسرحي الذي تطور، وأصبح هناك تنافس بين الفرق المسرحية ونضج مسرحي للعاملين على الفرق المسرحية.

وأضاف العلوي أن من بين مشاهد التطور في مسيرة المسرح في السلطنة قيام عدد من الفرق المسرحية بتنظيم مهرجانات خاصة كمهرجان الرستاق للمسرح الكوميدي ومهرجان مزون الدولي لمسرح الطفل ومهرجان الدن العربي لمسرح الكبار والطفل والشارع، إضافة إلى الإنجازات التي أحرزتها البعض من الفرق المسرحية العمانية على المستويين الخليجي والعربي.

بدوره قال الفنان محمد المعمري رئيس فرقة الرستاق المسرحية التي ستقوم بعرض مسرحية “برمودا” إن الفرق المسرحية تحرص على التواجد في هذا المهرجان المتواصل في الانعقاد منذ سنوات طويلة وهو يقدّم صورة للتطور الجاري في مسيرة المسرح العماني، حيث تشهد هذه الدورة عروضا قوية ومتميزة تليق بالمستوى الذي وصل إليه المسرح العماني.

وقد أقيم أول مهرجان للفرق المسرحية في أكتوبر 2004، ومن خلال النجاح الذي حققه مهرجان المسرح العماني الأول، قامت وزارة التراث والثقافة بتنظيم مثل هذه الفعالية كل سنتين.

 

عن Administrator

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *