أخبار عاجلة
الرئيسية / المهرجانات الوطنية / السودان / انطلاق الدورة الثانية لمهرجان السودان الوطني للمسرح استمرارية نحو الأفضل للمسرح السوداني #السودان

انطلاق الدورة الثانية لمهرجان السودان الوطني للمسرح استمرارية نحو الأفضل للمسرح السوداني #السودان

– اسماعيل عبد الله الأمين العام للهيئة: تعالوا نعزف انشودة الحياة، انشودة التجديد والتجدد، أنشودة الخلق والإبداع ونردد جميعا مقولة صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي “لنجعل المسرح مدرسة للأخلاق والحرية”.

الأستاذ فيصل محمد صالح وزير الثقافة والإعلام: أقف بكل إجلال وتقدير على هذه الخشبة وأنا أحس بالرهبة وأتذكر الأسماء المسرحية الكبيرة السودانية التي مرت من هنا.

البروفيسور سعد يوسف عبيد مدير المهرجان: المسرح كان دائما متصدرا حركة النضال، وعلى الدولة ان تضعه في المقدمة.   

    تم مساء السبت 21 ديسمبر 2019 في المسرح القومي السوداني، افتتاح الدورة الثانية لمهرجان السودان الوطني للمسرح، والذي يندرج ضمن المبادرة الكريمة لصاحب السمو الشيخ د. سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى – حاكم الشارقة، الرئيس الأعلى للهيئة العربية للمسرح، الرامية إلى تنظيم مهرجانات وطنية للمسرح بالوطن العربي.

انطلق حفل الافتتاح برعاية وزير الثقافة والإعلام بجمهورية السودان الأستاذ فيصل محمد صالح والأستاذ اسماعيل عبد الله الأمين العام للهيئة العربية للمسرح ووفد من “الهيئة” إلى جانب حضور وكيل أول وزارة الثقافة وعدد كبير من الفنانين والمثقفين والإعلاميين السودانيين.

وبدأت فعاليات المهرجان بافتتاح معرض الكتاب بالخيمة الخارجية، والذي يضم بالأساس الكتب العشرة الجديدة التي أصدرتها الهيئة العربية للمسرح بمناسبة الدورة 2 لمهرجان السودان الوطني للمسرح لمجموعة من المؤلفين السودانيين. لينطلق بعد ذلك الحفل الرسمي، والذي عرف كلمة السيد الأمين العام للهيئة العربية للمسرح. التي نقل عبرها إلى المسرحيين السودانيين تحيات صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي الذي يتابع عن كثب مجريات مهرجان السودان الوطني، وكذا رجاء سموه بأن يتكلل بالتوفيق وأن يساهم في إعادة الروح والدينامية للمسرح السوداني في ظل مبادرته السامية الرامية إلى خلق حراك مسرحي عربي.

وأشار السيد الأمين العام إلى أن هذه الدورة، التي تكرم أحد رموز المسرح السوداني الفاضل سعيد، ستكون زاخرة بالعروض المسرحية التي تأهلت للمهرجان بعد منافسة شريفة على مستوى مناطق السودان.  مبرزا أهمية حضور البحث والدراسة والنقد من خلال الندوات والإصدارات العشرة الجديدة التي أصدرتها “الهيئة” والتي ستعزز الخزانة السودانية والعربية.

كما عبر عن سعادته المضاعفة في هذه الدورة بفعل تجديد التعاون المثمر والبناء مع وزارة الثقافة والإعلام في الحكومة الجديدة، مشيرا أيضا إلى تعاون وثيق وشراكة استراتيجية للهيئة مع وزارة التربية والتعليم. وذلك من خلال تفعيل استراتيجية تنمية المسرح المدرسي في الوطن العربي.

اما مدير المهرجان البروفيسور سعد يوسف عبيد فقد أشار في كلمته إلى دور المسرح السوداني في حركة النضال الوطني مطالبا الدولة بوضع المسرح في المقدمة. كما أشاد بمبادرة صاحب السمو الشيخ د. سلطان بن محمد القاسمي بتنظيم مهرجانات وطنية للمسرح بعدد من الدول العربية من بينها السودان.

كما قدم الشكر للهيئة العربية للمسرح على جهودها في تنفيذ هذه المبادرة وخص بالشكر الأمين العام الأستاذ اسماعيل عبد الله وسائر أفراد الأمانة العامة. كما شكر وزارة الثقافة والإعلام الشريك الأساسي في تنظيم المهرجان وكذا المسرحيين السودانيين الذين تحملوا جهدا مضاعفا لإنجاز عروضهم.

ثم أعطى انطلاقة المهرجان السيد الوزير مرفوقا بالسيد الأمين العام للهيئة العربية للمسرح بحركة رمزية تمثلت في رفع العلم الوطني السوداني. ثم تناول معبرا خلالها عن سعادته بتزامن إقامة المهرجان مع الاحتفال بذكرى ثورة السودان العظيمة وهي مناسبة قدم من خلالها الوزير التحية لكل الحاضرين مشيرا إلى أنه يحس بالرهبة وهو يقف على خشبة المسرح التي عرفت مرور اسماء سودانية كثيرة وكبيرة.

واغتنم السيد الوزير المناسبة لتحية المسرحيين الذين قدموا الغالي والنفيس من أجل المسرح السوداني رغم قساوة الظروف. كما حيا في كلمته الهيئة العربية للمسرح راعية هذا المشروع وصاحب السمو الشيخ د.سلطان بن محمد القاسمي راعي الثقافة في الوطن العربي، ووجه في الختام تحية لأسرة الفاضل السعيد الذي يبادله كل السودانيين المحبة والعرفان.

ليتم بعد ذلك تقديم العرض المسرحي المنجز للإفتتاح “تجنيد إجباري” للمخرج ياسر عبد اللطيف.

(المصدر: إعلام الهيئة العربية للمسرح)

عن إعلام الهيئة العربية للمسرح