أخبار عاجلة

المغرب يستقبل دورة المسرح العربي والجزائر تظفر بجائزة القاسمي

مرددة شعار “وان تو ثري فيفا لالجيري”، تسلّمت فرقة المسرح الوطني الجزائري “جائزة الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي لأفضل عمل مسرحي لعام 2019″، مساء الخميس في قاعة مؤتمرات المركز الثّقافي الملكي بالعاصمة الأردنية عمان، عن عملها المسرحي “جي بي إس”، في ختام الدّورة الثانية عشرة من مهرجان المسرح العربي الذي تنظّمه الهيئة العربية للمسرح.

وأعلن إسماعيل عبد الله، الأمين العام للهيئة العربيّة للمسرح، أنّ الدّورة الثالثة عشرة من مهرجان المسرح العربي ستنظّم بالمغرب، مسلّما خالد الناصري، سفير المملكة المغربية المعتمد لدى المملكة الأردنية الهاشمية، أيقونة الدورة القادمة.

وعبّر السفير المغربي، خالد النّاصري، عن “اعتزاز ما بعده اعتزاز بتسلّم الدّعوة للمملكة المغربية بتنظيم مهرجان المسرح العربي”، وأضاف قائلا في كلمته بالحفل الختامي للمهرجان: “أتمنّى لكم مقاما طيّبا ببلدكم الثّاني المغرب الذي يستدعيكم ويرحّب بكم بالأحضان”. وأكّد أنّ المملكة “ترفع التحدّي لنكون على الأقلّ في مستوى هذه الدّورة بالأردن”.

وتوّجَ مهرجان المسرح العربي في دورته الثانية عشرة الفائزين الثلاثة في مسابقة تأليف النصّ المسرحي الموجّه للأطفال، وهم على التوالي: الكاتب المصري محمود عقاب عن نصّه “أساطير المستقبل”، والكاتب العراقي ياسر فائز عن نصّه “الشاطر حسن”، والباحثة الجزائرية حنان مهدي عن نصّها “رجل الثّلج الأحمر”.

كما سلّم المهرجان “أيقونة الفوز” لثلاثة باحثين مصريين في مسابقة تأليف النصّ المسرحي الموجّه للكبار، وهم كلّ من الكاتب طه زغلول عن نصّه “حافّة العالم”، والكاتب أحمد سمير عن نصّه “مآذن تلفظها الأندلس”، والكاتب عبد النبي عبادي عن نصّه “سيدة اليوتوبيا”.

وشهد حفل اختتام الدّورة الثانية عشرة من مهرجان المسرح العربي تكريم الباحثين الثلاثة الفائزين بالمسابقة العربية للبحث العلمي المسرحي للشّباب في نسختها الرابعة، وهم على التوالي: الباحث المغربي الحسين أوعسري، والباحثة السودانية ميسون البشير، والباحثة المصرية منى عرفة.

وكرّمت نقابة الفنانين الأردنيين في الحفل نفسه الأمين العام للهيئة العربية للمسرح، الذي كرّم بدوره النقابة وممثّلي جميع الفرق المشاركة في الدورة الثانية عشرة من المهرجان المنتمية لمختلف دول العالم العربي، وهي الأردن، والمغرب، وتونس، والجزائر، والإمارات، وسوريا، ومصر، والكويت.

كما خصّ المهرجان مجموعة من الفرق المسرحية الأردنية بتكريم خاصّ، إضافة إلى مختلف المسارح ودور العرض التي استقبلت فعاليّات المهرجان بعمان.

وعرف مهرجان المسرح العربي، الذي استقبلت دورته المختَتَمة الخميس العاصمة الأردنية عمان، تقديم ثلاثة إصدارات عن الهيئة العربية للمسرح حول أبِ الفنون بالمملكة الهاشمية، وتكريم مجموعة من الفنانين الأردنيين، هم: باسم الدلقموني، حابس حسين، حاتم السيد، خالد الطريفي، عبد الكامل الخلايلة، عبد الكريم القواسمي، مجد القصص، نادرة عمران، نبيل نجم، ويوسف الجمل.

تجدر الإشارة إلى أنّ الدورة الثانية عشرة من المهرجان الذي تنظّمه الهيئة العربية للمسرح قد شهدت مشاركة ثلاث فرق مسرحية مغربية، هي: “شارع الفنّ للإبداع” بمسرحية “قاعة الانتظار 1″، و”فرقة المسرح المفتوح” بمسرحيّة “النّمس”، وفرقة “مسرح أكون” بمسرحية “سماء أخرى”.

(هيسبريس)

عن إعلام الهيئة العربية للمسرح